الإثنين 22 يوليو 2024 11:41 صـ
الأيام

    سوشيال ميديا

    لعبة الموت تهدد حياة الطلاب في المدارس والبرلمان يتدخل

    لعبة الموت
    لعبة الموت

    لعبة الموت تصل البرلمان

    تصدرت كلمات لعبة الموت، محركات البحث في جوجل في مصر خلال الساعات القليلة الماضية، بعد انتشارها في المدارس المصرية وسببت حالة من الذعر لدى أولياء الأمور في المنازل بعد انتشارها بين الطلاب في الساعات الماضية.

    وكما تصدرت كلمات لعبة الموت، تريند مواقع التواصل الاجتماعي في مصر خلال الساعات الماضية، سواء فيس بوك أو تويتر بعد تهديد حياة الطلاب في المدارس بسبب تلك اللعبة.

    حيث انتشرت لعبة الموت من خلال صور تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي على موبايلات الطلاب في المدارس خلال الساعات الماضية مما آثارت حالة من الخوف لدي أولياء الأمور.

    لعة الموت تثير رعب أولياء الأمور

    فلعبة الموت هو تطبيق يتم تنزيله على الموبايل ويتبع هذا التطبيق برنامج تيك توك على الهواتف المحمولة وبدأ الطلاب يقوموا بتنزيل تلك اللعبة وتقليدها في المدارس.

    وانتشرت خلال الساعات الماضية صورا لطلاب داخل المدارس يقومون بممارسة تلك اللعبة المخيفة وهي كتم الأنفاس والشعور بالإغماء وهذا يدل على أن هناك خطر يهدد حياة الطلاب.

    وتدخلت وزارة التربية والتعليم في هذا الأمر سريعا لمنع لعبة الموت من على موبايلات الطلاب، وأصدرت بيانا في هذا الشأن وقررت مراقبة أي أنشطة يمارسها الطلاب أثناء اليوم الدراسي.

    وعلى الفور تقدم عدد من نواب البرلمان المصري، بعدد من طلبات الإحاطة لوزير التربية والتعليم لمنع تلك اللعبة من على موبايلات الطلبة، وطالب النواب بإلغاء برنامج تيك توك الذي يهدد حياة أبناءنا.

    لعبة الموت لعبة الموت تهدد حياة الطلاب