الثلاثاء 16 يوليو 2024 08:43 صـ
الأيام

    سوشيال ميديا

    عاجل .. نكشف السبب وراء انتشار سيارات ” بواقي زيت السمك بواقي زيت الأكل بنشتري الكيلو بـ20” في مصر

    الأيام

    الزيت المستعمل

    انتشرت خلال الفترة الأخيرة ظاهرة حديثة في العديد من شوارع جمهورية مصر العربية، حيث يقوم أشخاص بالتجول في الشوارع ويقومون بالنداء قائلين " بواقي زيت السمك بواقي زيت الأكل بنشتري الكيلو بـ20"

    هذه العبارة جعلت الكثير من المواطنين يسألون حول الفائدة من جمع هذه الكميات الكبيرة من الزيت المستعمل؟، وهل يمكن لهذا الزيت الذي أصبح لونه أسوداً أن يتم إعادة تدويره لجعله صالحاً للاستخدامه مرة أخري.

    هذه التساؤلات وغيرها التي بات تشغل تفكير الكثير من المصريين خاصة مع ارتفاع اسعار الزيت في العديد من الأسواق كشف زكريا الشافعي رئيس مجلس إدارة المتحدة لتصنيع الزيوت النباتية وعضو اتحاد الصناعات عن إجابتها، في تصريحات صحفية له على مدار الأربع والعشرون ساعة الماضية.

    أكد الشافعي أن الزيت المستخدم أو المستعمل من الممكن أن يتم إعادة معالجته، مرة أخري ويطرح في الأسواق للمواطنين مرة أخرى لاستخدامها في إعداد الأطعمة.

    وأشار رئيس مجلس إدارة المتحدة لتصنيع الزيوت النباتية أنه هناك مجموعة من المواصفات الخاصة التي يجب اتباعها عند معالجة الزيت المستعمل والتي تتمثل في مواصفات الفيزيائية والكيميائية ودراسات لابد من إجرائها قبل تكرير أي نوع من الزيوت سواء كانت صويا أو غيرها من الزيوت المستعملة

    وأضاف عضو اتحاد الصناعات أن السيارات التي تقوم بجمع الزيت المستعمل يتم تصديره إلي الصين وغيرها من الدول لاستخدامها في الوقود الحيوي

    الزيت المستعمل الزيت أسعار الزيت